لخصومة ثأرية.. ضبط أحد مرتكبي واقعة إطلاق النيران على شخصين بأسيوط

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
تمكن قطاع الأمن العام بوزارة الداخلية برئاسة اللواء علاء سليم، مساعد الوزير، بالاشتراك مع الأجهزة الأمنية في أسيوط، من ضبط أحد مرتكبي واقعة إصابة شخصين بطلقات نارية لخصومة ثأرية بينهم.

وتبلغ لمركز شرطة أسيوط من المستشفى الجامعي بإصابة عامل، ينتمى لإحدى العائلات، وسائق توك توك، مقيمان بناحية نجع سبع دائرة المركز، بعيارين ناريين باليدين.

وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية وبسؤال العامل اتهم، عاملين، ينتميان لعائلة أخرى، بإحداث إصابته لخصومة ثأرية بين العائلتين، وحدوث إصابة السائق الذي تصادف مروره بالمنطقة محل الواقعة.

وعقب تقنين الإجراءات والتنسيق مع قطاع الأمن العام تم استهداف المتهمين وأمكن ضبط أحدهما، وبحوزته (بندقية آلية، وبخزينتها عدد 7 طلقات من ذات العيار)، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة باستخدام السلاح المضبوط، كما ضُبط بمسكن المتهم الآخر حقيبة بها 10 خزن لبنادق آلية، وعدد 195 طلقة نارية من ذات العيار، وجارٍ تكثيف الجهود لضبط المتهم الثاني.

وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة، والعرض على النيابة التي باشرت التحقيق.

طلبوا 2 مليون جنيه فدية.. الأمن العام يحرر طالب من مختطفيه بالإسكندرية

نجح قطاع الأمن العام برئاسة اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية، فى تحرير طالب من مختطفيه طالبوا فدية مليونى جنيه؛ لاطلاق سراحه بالإسكندرية، وضبط مرتكبى الواقعة.

 

تلقى قسم ثان المنتزه بلاغا من "عزالدين . أ .ز"، 44 سنة، شريك بشركة مقيم بدائرة قسم أول المنتزه "باختطاف ابن شقيقه" محمود 16 سنة طالب مقيم بدائرة القسم، واتصال مجهول من هاتف المُختطف وطلب مبلغ 2 مليون جنيه كفدية.

 

وأسفرت جهود فريق البحث المُشكل برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة مفتشى القطاع وضباط إدارة البحث الجنائى بالاسكندرية، عن تحديد مرتكبى الحادث كلا من: "السيد ع  ع   سائق، نادر م  ا" طالب بذات مدرسة المجنى عليه، "أحمد م  ح"  عامل، "أشرف أ  ح"  سائق، "وليد ع  س" عاطل له معلومات جنائية، "شيماء م  ع" طالبة؛ جميعهم مُقيمين بالبحيرة.

 

وعقب تقنين الإجراءات تم استهدافهم وضبطهم بمشاركة ضباط إدارة البحث الجنائى بأمن البحيرة، بمواجهتهم اعترفوا، وقرر الأول بإتفاقه مع الثانى والثالث على اختطاف صديقهما، "المجنى عليه" لعلمهما بثراء عائلته وطلب مبلغ الفدية منهم، وفى سبيل تنفيذ مخططهم استعانوا بباقى المتهمين.

 

وقامت السادسة باستدراجه عن طريق موقع التواصل الإجتماعى "فيس بوك" وتحديد لقاء يجمعهما بمنطقة المعمورة الشاطئ دائرة القسم وعقب وصوله، وقام الباقين بشل حركته واقتياده داخل سيارة ملاكى الإسكندرية "مستأجرة" والتوجه به لشقة مستأجرة مُعدة لذلك بمعرفة المتهم الأول بمنطقة 6 أكتوبر دائرة قسم أول العامرية.

 

وأمكن العثور على المجنى عليه مُقيد اليدين ومعصوب العينين داخل الشقة وبه سحجات بالوجه على إثر مقاومته للمتهمين، تم بإرشادهم ضبط هاتف المجنى عليه والهاتف المستخدم فى المساومة والسيارة.


شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا