ADVERTISEMENT
Advertisements
ADVERTISEMENT
Advertisements
Advertisements

التفاصيل الكاملة لاشتباكات الحوثيين مع قبائل حجور اليمن

الخميس 31/يناير/2019 - 08:10 م
التفاصيل الكاملة لاشتباكات الحوثيين مع قبائل حجور اليمن
Advertisements
ياسمين مبروك
 
Advertisements

لا تزال ميليشيات الحوثي، تفرض حصارها على قبائل حجور، منذ شهور، ولكن اشتدت وتيرة المواجهات العسكرية التي تدخل أسبوعها الثاني، بمحافظة حجة شمال غرب اليمن، ما أدى إلى عشرات القتلى والجرحى معظمهم من الميليشيات.

 

وتفرض ميليشيات الحوثي حصارًا خانقًا على قبائل حجور منذ سبتمبر الماضي، في محاولة إخضاعها وتنتشر قبائل حجور، في أكثر من 10 مديريات بمحافظة حجة وتتكون من 200 ألف نسمة تقريبا.

 

وكان الجيش اليمني مدعومًا من التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن قد حقق خلال الأسابيع الماضية انتصارات عسكرية كبيرة مكنته من السيطرة على أجزاء واسعة في مديريتي عاهم وحيران، ما دفع ميليشيا الحوثي إلى محاولة الوصول والتمركز في بعض الجبال المطلة التابعة لقبائل حجور بهدف الالتفاف على مواقع الجيش اليمني واستعادة ما فقدوه من مناطق.

 

الاشتباكات المسلحة

 

بعد محاولة الحوثيين التمركز في بعض المواقع الجبلية الاستراتيجية المشرفة على مواقع تابعة للجيش اليمني في جبهتي حيران وعاهم، نشبت معارك عنيفة نتيجة رفض قبائل حجور كل المغريات وقيامها بالتصدي المسلح، ما أدى لسقوط نحو 75 قتيلا من الميليشيات وجرح وأسر عدد آخر منهم.

 

استغاثة لتحالف دعم الشرعية

 

وعلى الفور، أطلقت قبائل حجور اليمنية شمال غربي محافظة حجة الحدودية اليمنية، نداء استغاثة لتحالف دعم الشرعية لدعمها في مواجهة هجوم شنته ميليشيات الحوثي الانقلابية ضد قبيلة العبيسة التابعة لحجور في مديرية كشر مستخدمة الصواريخ والمدفعية الثقيلة.

 

دعم التحالف

 

ودخلت مقاتلات التحالف، منذ الاثنين الماضي، على خط المواجهة لمساندة رجال قبيلة حجور، وشنت غارات جوية مكثفة على خطوط الإمداد والتعزيزات وكذلك تجمعات ومواقع لمليشيا الحوثي في مديرية كشر التابعة لمحافظة حجة".

 

وبحسب الموقع الرسمي لوزارة الدفاع اليمنية، فقد أسفر القصف عن سقوط 14 قتيلا من الميليشيات بينهم قائد ميداني بالإضافة لتدمير عدد من الدبابات والمدرعات والآليات العسكرية.

 

انضمام معظم القبائل

 

وفي ظل المواجهات والاشتباكات بين ميليشيات الحوثي وقبائل حجور بمحافظة حجة شمال غربي اليمن، انضمت قبائل جبهان وذو مسلم وذو كديس للمقاومة القبلية في مديرية كُشَر وشكلت جميعها طوقا دفاعيا منيعا للمديرية والمناطق المجاورة.

 

وأفادت مصادر قبلية أن عددًا من شيوخ القبائل يتقدمهم الشيخ أبو مسلم الزعكري يقودون مجاميع كبيرة من مساعي القبائل الذين خرجوا لمقاتلة ميليشيات الحوثي ومساندة قبائل حجور التي تخوض مواجهات ضد الميليشيات في منطقة معبسية، بعد أن حاولت الميليشيات اقتحام المنطقة والتمركز في عدد من المرتفعات.

 

كما انضمت قبائل بني ريبان المجاورة لمنطقة العبيسة في حجور وأعلنت مشاركتها في الحرب والوقوف إلى جانب قبائل حجور في مواجهة ميليشيات الحوثي، وقطعت خط إمداد ميليشيات الحوثي وأجبرت عناصرها على التراجع باتجاه محافظة عمران.

 

وتمكنت قبائل اليمن، التصدي للهجمات التي نفذتها المليشيات الحوثية على منطقة العبسية من عدة اتجاهات، استخدمت فيه مختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، قبل أن يتم إجبارها على التراجع والانسحاب مخلفة وراءها عددًا من جثث مقاتليها.

 

Advertisements
تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
ads
Advertisements
Advertisements
هل شاركت فى مبادرة 100 مليون صحة؟
الدوري الإيطالي
تورينو
-
x
15:00
-
لاتسيو
سامبدوريا
-
x
18:00
-
يوفنتوس
سبال
-
x
20:30
-
ميلان
كأس الكونفيدرالية الأفريقية
الزمالك - مصر
-
x
22:00
-
نهضة بركان - المغرب