Advertisements
Advertisements
Advertisements

تفاصيل حبس المطربة بوسي 3 سنوات بسبب هذه التهمة!

Advertisements
Advertisements

أصدرت محكمة جنح الهرم حكماً غيابيا بحق ​الفنانة المصرية بوسي​ يدينها رسميا بتهمة إصدار شيكات بدون رصيد لصالح طليقها وليد فطين، بنفس حيثيات الحكم الصادر بحقها سابقا بالحبس 9 سنوات في قضية 11 شيكا الأمر الذي دفع بفريقها القانوني التحرك لتقديم معرضة سريعة أمام المحكمة المختصة منعا لتنفيذ العقوبة.

ويأتي هذا الحكم بعد أيام على حصول بوسي على البراءة حيث إنتهت القضية بالتصالح مع طليقها ودفع 550 ألف جنيه، الغرامة التي قضت بها محكمة جنح مستأنف النزهة، بعد قبولها الاستئناف المقدم من بوسي على حكم حبسها.

يشار إلى أن بوسي كان صدر ضدّها حكماً بالحبس 7 سنوات لاتهامها بتحرير شيكات دون رصيد لصالح طليقها قيمتها 30 مليون جنيه وطعنت بوسي بالحكم وأقرت بأن التوقيع الموجود على الشيكات ليس توقيعها، لتقرر المحكمة إحالتها إلى الطب الشرعي لاستكتابها، ومضاهاتها بالخط الموجود على الشيكات.

 كما استعانت المحكمة بشهادة المنتج أحمد السبكي لتأكيد أن الشيكات تم تحريرها بخديعة من زوجها، ولكن تم تأييد الحكم نهائيا ولم يكن أمامها فرصة للنجاة من الحبس إلا بالتصالح مع طليقها أو طلب معارضة استئنافية على الحكم، فاختارت الصلح.


Advertisements