ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
Advertisements
menuالرئيسية

الطالع الفلكى الإثنين 14/1/2019..نَحْوَ الرّبِيع!

الإثنين 14/يناير/2019 - 09:37 ص
الطالع الفلكى الإثنين 14/1/2019..نَحْوَ الرّبِيع!
الطالع الفلكى الإثنين 14/1/2019..نَحْوَ الرّبِيع!
أحمد يسرى
 

 
**القمر فى الرّبع الأوّل، ويدخل الرّبع الثّانى فى الثامنة و45 دقيقة صباحاً،القمر فى الحَمَلْ ، ويدخل الثّور فى الثامنة و31 دقيقة ليلاً بتوقيت القاهرة.
**فلكياً/هندياً: القمر فى الحُوت ،  ويدخل الحَمَلْ فى التاسعة و22 دقيقة صباحاً بتوقيت القاهرة.

**غربيّاً: "الشّمس" فى برج الجدى من 21 ديسمبر - 20 يناير.
**هنديّاً: "الشّمس" فى برج الجدى من  14 يناير - 13 فبراير.
**عَرَبِيّاً: "الشمس" فى منزلة الشّولة من 2 يناير - 14 يناير.

اليوم 6 طُوبَة قبطى، 14 كانٌون ثَانِ رُومى، 8 جُمَادَى أوّل ،ميمُون للغاية .

قال الحكيم المصرى: -جَبَرْت خاطرطفل يتيم ،الحَسَنة بِعَشْرَةْ أمثالها يَامُصطَفَى. (محمُود فرج من فيلم الفانوس السحرى-1960)

القمر فى الحَمَلْ "غربيّاً"
مُلاحظة: يشدّد الكاتب على أن صفات الأبراج سواءً سَيّئةً أو فاضلة ليست  بالضرورة موجودة لكل قارئ حيث تتصارع صفات الخير والشر كلاهُمَا على الدّوام بداخلنا ولايزال الإنسان هو المسئول عن تصرفاته ومصيره وليست الكواكب والأفلاك هى من تحدد له تصرفاته ولانزال نمتلك الإرادة الحُرّة التى تجعلنا نُحَاسَبْ يوم القيامة "مُخيّرين" وإلا لأنتفت الحكمة من الثواب والعقاب.


**القمر فى الرّبع الثانى
نشعربالحركة والنشاط بعد أن بدأ القمر فى إسترداد هيئته فى السّماء بعد أن كان طفلاً وليداً ضعيفاً طوال الأيام السابقة منذ ولادته ، وقت مُناسب للنموّ والحركة والنشاط والتنفيذ على أرض الواقع لما قمنا بتخطيطه طوال الأسبوع الفائت ،إنه وقت المُقابلات والتليفونات والزيارات وإنهاء الأعمال الثقيلة ، الأسفار والإنتقال من هنا وهناك ، هذا ليس وقتاً للتنسّك أو التأمل ولا الخُمُول أوالكسل تحت أى ظرف ، أرفس الأغطية وغادر فراشك ،إغسل وجهك بماءٍ بارد وشدّ رباط حذائك جيّداً وألقِ بنفسك وَسَط الطريق بحثاً عن لقمة عيْش شريفة.

*(الشمس تدخل الجدى - هنديّاً - سِيدِيرَال سِيسْتِمْ)
على الطريقة الهندية والتى تأخذ المواقع الحقيقيّة للأبراج فى الحُسبان تنتقل اليوم بمشيئة الله تَعَالى الشّمس من برج القوس لتدخل برج الجدى فى الرّابعة و20 دقيقة عصراً ، وسوف تبقى فيه لتنتقل لبرج الدّلو فى الخامسة و20 دقيقة فجر 13 فبراير ، بتوقيت القاهرة ، ماذا يعنى هذا ؟

هذا تذكير بمراكز الكواكب فى حزام زودياك الأبراج على الطريقة الهنديّة...
(الشمس) ----- فى الجدى (تنتقل للدّلو فى 13 فبراير)
(عطارد) ----- فى القوس (ينتقل للجدى 20 يناير)
(الزّهرة) ----- فى العقرب (تنتقل للقوس فى 29 يناير)
(القمر) ------ فى الحَمَلْ (بيغيّر مكانه كل 55 ساعة)
(المرّيخ) ----- فى الحُوت (ينتقل للحَمَل فى 5 فبراير)
(زُحل) ------ فى القوس.(ينتقل للجدى فى 24 يناير 2020)
(المُشترى)--- فى العقرب.(ينتقل للقوس فى 5 أكتوبر)

نحن/الشمس/ذواتنا مهما كنا أقوياء نشعر بالضعف بسبب برودة الشتاء فالشمس فى هذا الوقت ضعيفة وأشعتها لاتقوى على تدفئتنا أو توفيرالحماية أو الحياة للنباتات والحيوانات،هذا يُفسّر خشونة الحياة لمواليد الجدى والذين لايتحصّلون على مكاسبهم إلا بعد تقدّمهم فى العمرأوبعد صراع ومُعاناة (راجع مقال14 /1/2017  برجك المزدوج) الآن/الشمس فى ضيافة بيت عدوّك/الجدى سيده زحل وعليك أن تلتزم بأدب الضيافة لتخرج منه بأقل خسائر مُمكنة،أثناء فترة إقامتك فى بيتيه/ستون يوماً فى الجدى والدلو قد ترى وجه زحل السيئ على شكل توريطك فى ديون وأقساط ثقيلة، دعاوى قضائيّة،تعطيل للماكينات ، تشاجر أو تلاسن مع الدّهماء أو مجرمين ،الإضطرارلقبول وظيفة متدنيّة بصفة مُؤقتة لضيق ذات اليد، ولتخفيض المشاكل الواردة فى ثقافة الهنود التنجيمية فعليك مُعاملة الأطفال،النساء خصوصاً الحوامل، كبار السنّ،الأشخاص سُمر البشرة-الزنوج ومن يعانون البدانة المُفرطة، المُعاقين وذَوى القدرات الخاصّة ، الخَدَم والشحاذين ،المُشتغلين بأعمال السباكة والحدادة والمحاجر والمناجم والفحم و اللحام والسمكرة والصرف الصحى والنظافة، بكل إحترام ودلال وإشباع طلباتهم ولوبقروشٍ قليلة، الإلتزام بالقوانين واللوائح مهما بَدَت مُتعنّتة، هذا كفيل فى ثقافتهم بتخفيض فرص المشاكل وأيضاً توفير فرصة واردة بدخول الشمس/ الثروة لعالمك الفقير/زحل بإمطارك بثروة فجائيّة ثقيلة لا تتوقعها دون مجهود بسبب دعوة رجل فقيرقمت بإرضائه بقروشٍ قليلة مثل ميراث،خبيئة كنز، أرض تدخل كردون المدينة..إلخ ، ليتحول حظ حسن من عامل بسيط إلى صاحب محلات فخمة بين ليلة وضحاها بفيلم لعبة الست.

دخول الشمس لبرج الجدى يتم الإحتفال بها فى الهند كعيد دينى كبير وهو البرج الوحيد الذى يتم الإحتفال فيه بدخول الشمس لأحد الأبراج لأنّه الوقت الذى تقوم فيه الشمس بإضاءة وإدخال نورها على زحل أبعد الكواكب المُعتمدة لدى الهنود فى المجرّة الشمسيّة والمشهور بأنّه مُظلم لبعده عن الشمس،اليوم 14 يناير أكثر المواعيد ثباتاً لعيد الحصاد وهو أكثر الأيام سعداً طوال العام فى ثقافتهم فهو اليوم الذى يعنى إنتهاء الأيام الصعبة منذ منتصف ديسمبر الفائت والآن تبدأ الشمس رحلتها نحو الزيادة فى الضياء يوماً بعد يوم نحو دفء الربيع، بمشيئة الله تَعَالى.

**طقوس هندوسيّة إحتفالاً بالشمس برحلتها نحو الربيع..

*اليوم الأول 13 يناير بوجى
يقوم الهندوس بالتخلص من أى قطع أثاث أو معدات غير مستعملة أو قديمة خاصّةً الخشبيّة منها والقيام بحرقها كعلامة على التنظيف أو التطهير والتى لم تعد لها حاجة للإستعمال،غسل أطفالهم أقل من 3 سنوات بفاكهة العنّاب والتى يعتقدون أنها تحميهم من العيون الحاسدة ، يقوم الأشقاء بزيارة شقيقاتهم المتزوّجات وإهدائهنّ حلويّات ،أصحاب المصانع أولاالورش يقومون بتوزيع الحلوى والأموال (نقوط) على العمّال تماماً كأنّ صاحب المصنع هو الشمس، والعمّال هم زحل ومنح الحلوى للعمال يعنى دخول ضياء الشمس/الحلوى على بيت زحل/ العمّال

*اليوم الثانى 14 يناير مَاكْرَا سَانْكَرَانْتِى/يوم الإحتفال الكبير بالحصاد فى البنغال
ويُسمّى بيدّا باندوجا/الإحتفال الكبير وفيه يقوم الهندوس بارتداء الملابس الجديدة النظيفة والذهاب لدور العبادة لأداء صلوات الشكر لله تعالى على الحصاد وبدء دخول الشمس بعد غيابها طوال الفترة الفائتة، يقومون برسم رسومات بالطباشير أمام منازلهم تُسمّى مُوجّو مزينة بالأزهار وروث الأبقار لإستجلاب المكاسب (روث الأبقار يعنى فى مفهومهم ثروة)التصدّق بوجبات طعام للفقراء ووهب ثوابها لأرواح أجدادهم الأموات، السفرفى هذا التوقيت غير مُستحب فى ثقافتهم حيث هذا اليوم مناسب لإعادة الصلات المقطوعة منذ زمن مع الأقارب والأحباء ، إطعام الطيور والأبقار بأيدى الأطفال من ضمن صميم طقوس الإحتفال الكبير خاصّةً العصافير والأبقار.

*اليوم الثالث 15 يناير كانوما باندوجا
لايتم الإحتفال به على نطاق واسع لكن هنود الجنوب/التاميل مِمّن يأكلون اللحوم يمتنعون عن تناول اللحم اليوميْن الفائتيْن وفى هذا اليوم يعودون مرةً أخرى لإلتهام اللحم والأسماك من جديد، تتم مُسابقات غير قانونيّة مثل مصارعة الثيران أو الفيلة ووضع الرهانات عليها خاصّةً فى بلاد نيبال وإقليم التاميل.

إلى الطّوالع اليوميّة...

برج الحمل: البداية الصحيحة تعنى إنهاء نصف الطريق ، هذا يعنى أن تُدقّق فى صغائر الأمور فى عملك مهما بدت تافهة فمنها يأتى الفشل، لتوفرالوقت والجهد.

برج الثور: قد تتكلم بأسلوب لاتجد فيه أى خطأ لكنّه قد يحتوى على قدر من الخشونة،إنتَقِ ألفاظك أمام من هم أقل منك فى المستوى الإجتماعى أو الثروة.

برج الجوزاء: لاتقد سيارتك أو تنغمس فى مهمّة عمل ثقيلة إن لم تكن قد نلت كفايتك من النوم ، وإلا فتمسّك بأعمالك الروتينية فقط وأجل مايُمكنك تأجيله.

برج السّرطان: ترغب فى شرب كوب من المياه لتفاجأ أنّه من الجازولين،  تأكد من طبيعة الأشياء والأشخاص قبل منحهم ثقتك، فالصفيح أكثر لمعاناً من الذهب.
 
برج الأسد: لست بؤرة الكون ولاداعى للتقليل من شأن الآخرين مهما صغر دورهم ، حتى النملة لها دورٌ فى الحياة فلا تُسَفّه من مهارات غيرك.

برج العذراء: تعمل مثل الماكينة بذكاء ومهارة العفريت ، قم بعملك دون ضجة حتى لا تُلفت أنظار الحاسدين والمنافسين ، وما أكثرهم.
 
برج الميزان: الفحم بعد الضغط والحرارة الشديدة يتحول إلى ماس ثمين،مواجهة المشاكل حظ سيئ للآخرين لكنه تراكم للخبرات من وجهة نظر مولود الميزان.

برج العقرب: نيو لوك أومظهر جديد فريش،ملابس جديدة وإكسسوارات وعطور كلها أدوات من شأنها رفع حالتك المعنويّة وشحنك بطاقة جديدة نظيفة للعمل.

برج القوس: بإمكانك الإبتهاج بمشيئة الله تَعَالى بجلسة عائليّة أو مُناسبة إحتفالية، إن وجدت هكذا مُناسبة فلا تفسدها بالجدل والنقاش ، أترك نفسك للفرحة.

برج الجدى: نشاط وحيويّة وزَخَم مرتفع من الطاقة عليك توظيفه لكسب قروش زيادة فى عملك ، ولأداء واجباتك الزوجيّة إن كنت متزوّجاً.
 
برج الدّلو: التردّد ليس سيئاً فى حد ذاته طالما قمت بإعادة التفكير أكثرمن مرّة قبل إتخاذ أى قرار،فى علاقاتك العاطفية إستَشِر كبارشيوخ العائلة خاصّةً الإناث.

برج الحُوت: الفحص والتدقيق مطلوبيْن عند التسوّق ، لا تتجاهل عيوباً جوهريّة فى سلعة أو صداقة ، أو حتى مشروع زواج.

Advertisements
تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
ads
هل شاركت فى مبادرة 100 مليون صحة؟
كأس خادم الحرمين الشريفين
الهلال
-
x
18:00
-
التعاون
دوري أبطال أفريقيا
الوداد الرياضي - المغرب
-
x
21:00
-
ماميلودي صن داونز - جنوب أفريقيا
الدوري الإنجليزي الممتاز
ليفربول
-
x
21:00
-
هيديرسفيلد تاون