الشرطة الألمانية تداهم شقة بحثا عن "هاكر" خطير

الشرطة الألمانية - أرشيفية
الشرطة الألمانية - أرشيفية
Advertisements

قام موظفو المكتب الفيدرالي للشرطة الجنائية في ألمانيا بتفتيش إحدى الشقق في مدينة هايلبرون للاشتباه بوجود هاكر خطير يختبئ فيها.

 

وذكرت قناة "ARD" الألمانية أن القرصان الإلكتروني قام  بنشر بيانات ومعلومات مئات السياسيين الألمان، وعلى وجه الخصوص جميع أعضاء البرلمان الاتحادي (البوندستاغ)، باستثناء "حزب البديل من أجل ألمانيا".

 

ووفقا لإدارة الأمن الإلكتروني لجمهورية ألمانيا الاتحادية أنه نتيجة للهجوم ، نشرت رسائل من حسابات البريد الإلكتروني الخاصة بالسياسيين، وأرقام هاتفهم، وعناوينهم الشخصية.

 

اقرأ أيضا: إحباط أكثر من 4 مليارات هجوم إلكتروني على البنى التحتية الحساسة في روسيا خلال 2018

 

وفقا للقناة، تمت عملية المداهمة يوم أمس الأحد في واحدة من شقق مدينة هايلبرون، وتم مصادرة الأجهزة التقنية، واستجواب شاب يبلغ من العمر 19 عاما، كان شاهدا على حادثة الهجوم.

 

وأظهرت التحقيقات أن الشاب كان على معرفة قديمة بالهاكر"أوربيت" والذي قام بالهجوم على السياسيين والمسؤوولين الألمان.

 

يذكر أنه لأول مرة منذ الحرب العالمية الثانية دخل البرلمان الألماني الاتحادي "البوندستاغ" حزب قومي متطرف بحصوله على 90 مقعدا وحل في المرتبة الثالثة في الانتخابات الألمانية التي جرت الأحد 24 سبتمبر 2017.