Advertisements

أسباب تأخر البلوغ عند الفتيات

بوابة الفجر
يعد الوصول إلى سن البلوغ من المراحل العمرية الهامة لكل فتاة، فهي التي تؤهلها إلى أن تصبح أماً في المستقبل، وبلا شك فإن تأخر هذه المرحلة يسبب لدى الفتيات وذويهن قلقاً ومشاكل نفسية وجسدية، ومن أسباب تأخر البلوغ ما يلي:-

ما هو تأخر البلوغ عند الفتيات؟
بعض الفتيات قد تمرّ في هذه الفترة العمرية للبلوغ دون أن تظهر أي علامات تغير في الجسم، هذا ما يسمى "تأخر البلوغ".
"وهو تأخر نزول الدورة عند بلوغ سن الرابعة عشر دون وجود أي علامات أخرى للبلوغ (مثل بروز الثديين وشعر العانة) أو في سن السادسة عشر مع وجود علامات البلوغ الأخرى".

أسباب تأخر البلوغ عند الفتيات
1- الوراثة:
يمكن أن يتأخر البلوغ لعدة أسباب "فهو ببساطة نمط من النمو والتطور في الأسرة، قد تجد الفتاة أن والدتها أو خالتها أو أخواتها أو بنات عمومتها قد نمو في وقت متأخر عن المعتاد، وهذا ما يسمى التأخير الدستوري (يرجع بشكل أساسي لطبيعة الشخص)، وعادة لا يتطلب أي نوع من العلاج. ستنمو هذه الفتاة بنهاية المطاف بشكل طبيعي، حتى لو تأخرت عن معظم أقرانها".

2- المشاكل الطبية:
المشاكل الطبية يمكن أن تسبب أيضاً تأخر سن البلوغ، "الإصابة بأمراض مزمنة مثل مرض السكري أو التليف الكيسي أو أمراض الكلى أو حتى مرضى الربو، قد يتأخرون في سن البلوغ لأن هذه الامراض تجعل من الصعب على أجسامهم النمو والتطور بشكل طبيعي، لكن يمكن أن يساعد العلاج الملائم والتحكم الأفضل في العديد من هذه الحالات في الحد من سن البلوغ المتأخر".

3- سوء التغذية:
أيضا الأشخاص الذين يعانون من سوء التغذية قد يعانون من تأخر النمو مقارنة بأقرانهم الذين يتناولون غذاءً صحيًا ومتوازنًا.

4- مشاكل الغدة تؤخر البلوغ:
يمكن أن يحدث البلوغ المتأخر أيضا بسبب مشاكل في الغدة النخامية أو الغدة الدرقية، هذه الغدد تنتج هرمونات مهمة لنمو الجسم وتطوره، أو مشاكل في التكوين الخُلقي للجهاز التناسلي من انسداد في المهبل أو انطماس كلي لغشاء البكارة.
بعض الأشخاص يكون لديهم مشاكل مع الكروموسومات، والتي تتكون من الحمض النووي الذي يحتوي على خطط البناء في الجسم، وبالتالي تتداخل مشاكل الكروموسومات مع عمليات النمو الطبيعية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا