Advertisements
Advertisements
Advertisements

عمرو أديب: "تعرضت للتنمر وأنا طفل".. ويكشف السبب

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
قال الإعلامي عمرو أديب، إنه كان يتعرض للتنمر في طفولته منذ أن كان عمره 5 سنوات، معقبًا: "كانوا بيتنمروا بيا وأنا طفل عشان تخين".

وعن واقعة التنمر بالطالبة بسملة في دمياط، عقب "أديب"، خلال خلال اتصال هاتفي ببرنامج "الحكاية" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، اليوم الإثنين، أن المجتمع كله انتفض لمناهضة التنمر، مشيدًا بتصرف محافظة دمياط مع الطالبة، مؤكدا أن قصة الطالبة بسملة تؤكد أننا مجتمع متحضر.

وأضاف، "بسملة أخدت حقها تالت ومتلت، وعقاب المُدرس سيكون عبرة لمن لا يعتبر"، مشددًا أنه ليس من حق أحد أن يسخر من غيره، وقانونا يتم معاقبة من يتنمر بغيره، مقترحا أن يتم عقد دورات تأهيلية للمعلمين أمثال الذي تنمر بالطالبة بسملة، موجها رسالة إلى طلاب المدارس، "لا تتنمروا بزملائكم".
Advertisements