Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد تعرضها للتنمر.. وزير التعليم يعتذر لـ بسملة ويدعوها لمكتبه لالتقاط صورة معها

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
في لفتة إنسانية علق الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، على ما تم تداوله عبر السوشيال ميديا، بشأن الطالبة بسملة، التي سخر منها معلمها لأنها سمراء اللون داخل أحد المدارس بدمياط .

وقال الوزير في تصريح خاص لبوابة الفجر، إن نعت أي إنسان والسخرية منه بسبب اللون أو الجنس أو الشكل أو أي صفة آخرى مرفوض أخلاقيًا ودينيًا وتربويًا. 

وأضاف الوزير: "نحن نريد مجتمعًا يحترم الاختلاف ويتعايش في سلام واحترام متبادل، ونريد أن نعلم ابناءنا ذلك منذ نعومة أظفارهم، ولذلك أرجو أن نراع هذا في كل حياتنا ولا نسخر من أحد بهذه الأشكال المقيتة". 

وأشار إلى أن أسرة التربية والتعليم يتم تدعيم هذه القيم بها ولن يسمحوا بتجاوزها قائلاً: "وبالنيابة عن كل أسرة التربية والتعليم أنا أتقدم شخصيًا باعتذار للجميلة الرقيقة بسملة، وادعوها لزيارتي كي أسعد بصورة معها في مكتبي".

جدير بالذكر أن سيد سويلم مدير مديرية التربية والتعليم بدمياط، إلتقى الطالبة "بسملة على عبد الحميد" صباح  الأحد، وذلك بعد التنمر عليها من أحد المعلمين بمدرسة الشهيد محمد جمال صابر المشتركة بدمياط حيث كان يسخر منها أمام زملائها ويطالب منها إعراب جملة: "بسملة تلميذة سودة".

قال سيد سويلم، إن هذه لم تكن المرة الأولى التي يتنمر فيها المعلم على الطالبة حيث تنمر عليها ذات مرة وعندما تقدم أهلها بشكوى للمديرية التعليمية بالمحافظة تمت إحالته للتحقيق وتقدم باعتذار لها، وأشار سويلم لـ"الفجر" أن هذه المرة تم إستبعاد المعلم من المدرسة نهائيًا.

Advertisements