Advertisements
Advertisements
Advertisements

سقوط أخطر تشكيل عصابي بالجيزة يكشف لغز القناطر

Advertisements
أرشيفية
أرشيفية
Advertisements

كشفت تحقيقات رجال مباحث الجيزة، أن المتهمين بالسطو المسلح على مهندس وسرقة سيارته بأكتوبر، وراء واقعة السطو المسلح على سيارة تابعة لأحد المحاجر بمركز منشأة القناطر، وسرقتها، وطلب فدية من صاحب السيارة مقابل إعادتها. 

كان نجح ضباط مباحث الجيزة في القبض على أخطر تشكيل عصابي لسرقة المواطنين تحت تهديد السلاح الناري، بعد ارتكابه 3 سرقات بدوائر أقسام ثالث أكتوبر، كرداسة، ومنشاة القناطر، وأخطر اللواء دكتور مصطفي شحاتة مدير أمن الجيزة. 

وتلقى اللواء رضا العمدة مدير مباحث الجيزة، إخطارا من العميد عاصم أبو الخير رئيس قطاع أكتوبر، بورود بلاغا للمقدم إسلام سمير رئيس مباحث مركز كرداسة من سائق، مفاده قيام 4 أشخاص يحمل أحدهم بندقية أليه باعتراض طريقه حال سيره بدائرة المركز وسرقة السيارة خاصته، كما ورد بلاغا للرائد إكرامي البطران رئيس مباحث قسم ثالث أكتوبر، من مهندس بقيام 4 ملثمين يحملون أسلحة نارية باعتراض طريقه حال سيره بسيارة ملاكي ملكه بطريق الواحات دائرة القسم، وسرقة السيارة وهاتفين محمول ومبلغ مالي كان بحوزته، تهديد السلاح، وورد في وقت مزامن للواقعتين بلاغا للرائد طارق مدحت رئيس مباحث مركز منشأة القناطر من سائق بقيام مجهولين بالسطو المسلح على سيارته وسرقتها تحت تهديد السلاح. 

وبتشكيل فريق بحث على أعلى مستوى بإشراف اللواء مدحت فارس مدير المباحث الجنائية، توصلت جهود ضباط المباحث إلى أن تشكيل عصابي مكون من 4 عاطلين، وراء ارتكاب الـ 3 سرقات، وتم إعداد قوة أمنية برئاسة العقيد فوزي عامر مفتش مباحث أكتوبر، والمقدم محمد أبو زيد وكيل فرقة شمال أكتوبر، والمقدم إسلام سمير، والرائد إكرامي البطران والرائد طارق مدحت، والقبض عليهم وبحوزتهم بندقية أليه، وبمواجهتهم اقروا بارتكابهم الوقائع المشار إليها، وبإرشادهم تم ضبط المسروقات وبعرضها على المجني عليهم تعرفوا عليها، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة بإخطار اللواء دكتور مصطفي شحاتة مدير أمن الجيزة.

Advertisements