Advertisements
Advertisements
Advertisements

محمد محمود عبد العزيز يحيى ذكرى رحيل والده بالإسكندرية

Advertisements
محمد محمود عبد العزيز
محمد محمود عبد العزيز
Advertisements
 شهيرة النجار

الاثنين الماضى حلت الذكرى السنوية لرحيل النجم محمود عبد العزيز، وصدق المثل القائل «اللى خلف ما مامتش»، فقد جاء محمد ابن الراحل للإسكندرية، حيث مقبرة والده، لإحياء ذكراه وقراءة الفاتحة بهدوء شديد، دون إعلام أحد، والعودة مرة أخرى لارتباطه بعمل درامى سيشارك خلاله بالتمثيل. بالإضافة لقراءة بعض السيناريوهات التى سيقوم بإنتاجها لرمضان المقبل. محمد أرسل لكل أصدقائه ومحبيه الدعاء لوالده، وكان قد قرأ العام الماضى فاتحة خطبته على حفيدة الحاج رشاد عثمان، رجل الأعمال الأشهر بالإسكندرية حفيدته لابنته، لكن النصيب لم يكتمل بعد أسابيع قليلة.
Advertisements