تنبأ بخطفه.. القصة الكاملة لواقعة اختفاء المعارض القطري خالد الهيل

بوابة الفجر
Advertisements
في الوقت الذي كان المعارض القطري خالد الهيل، يواصل فيه هجومه على تنظيم الحمدين من خلال حساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة تغريداته اليومية على موقع "تويتر" والتي تعد مصدرًا لفضائح النظام القطري الحاكم ودعم الحمدين للإرهاب حول العالم بشكل عام وفي منطقة الشرق الأوسط على وجه الخصوص؛ كان نظام الحمدين يخطط للقضاء على المعارض القطري لحماية سياساتهم التي انكشفت للعالم.

وأثار المعارض القطري "الهيل" جدلًا كبيرًا حينما اختفى منذ أكثر من شهر عن مواقع التواصل الاجتماعي، التي تعد منصة التواصل بينه وبين الجمهور لكشف أسرار النظام القطري الفاسد.

البداية
بدأ الجدل يُثار مؤخرًا حول اختفاء المعارض القطري خالد الهيل، بعدما لاحظ رواد "تويتر" غيابه منذ أكثر من شهر، حيث توقف عن التدوين بعد آخر تغريدة له يوم 26 سبتمبر الماضي، والتي قال خلالها:"لا جديد فى خطاب خيال المآته فلقد تعودنا على التطبير والصياح والعويل ، لا توجد حلول ولا توجد بوادر عملية من تميم لإنقاذ ما تبقى من بقايا حكمه".

وبالرغم من أن "الهيل" يعد بطبيعته فعالًا بشكل كبير على "تويتر" حيث يغرد بصورة شبه يومية، إلا أنه توقف عن ذلك منذ نهاية سبتمبر الماضي، وهو الأمر الذي أثار شكوك متابعيه وخلق سيناريوهات متعددة بشأن اختطافه أو قتله.

تنبؤ بالتعرض للخطف
وكان خالد الهيل، قد تنبأ بتعرضه للخطف مسبقًا من قبل النظام القطري، حيث قال في تغريدة سابقة له:"وصلتني معلومات مهمة من داخل قطر ومن مصادر مطلعة ومقربة جدا أن النظام يخطط لتخديري واختطافي ووضعي على متن الطائرة مباشرة لذلك أحذر جميع المعارضين القطريين من الوقوع في مثل هذا الفخ وأشكر من زودني بهذه المعلومة، حبيت أفضح خطتهم على أساس إذا حصلي أي أمر فانكم تعلمون من الجاني".

محاولة اغتيال فاشلة
وقبل الواقعة، حاول نظام الحمدين القطري أن يتخلص من خالد الهيل عن طريق اغتياله، حيث صرح المعارض القطري عبر وسائل الإعلام أنه تعرض لمحاولة اغتيال من خلال شخص مأجور حاول طعنه داخل سيارته إلا أنه تمكن من النجاة، وحمل خلال التصريح النظام القطري مسؤولية الواقعة.

اختطاف "الهيل" في لندن
وكشف حساب "قطريليكس" الداعم للمعارضة القطرية، عبر منصة "تويتر" حقيقة الأمر، حيث أكد أن تنظيم الحمدين اختطف خالد الهيل في سفارة الدوحة بلندن.

وأوضح قطريليكس، أن تميم بن حمد قرر اختطاف "الهيل" واحتجازه بالسفارة بعدما وصفه بخيال المآتة في آخر تغريدة له، حيث تم استدراجه من قبل مجموعة أفراد تعرفوا عليه منذ فترة، كانت تربطهم علاقة بمسؤول يعمل بالملحقية العسكرية في السفارة القطرية، فقاموا بدعوته إلى حفل خاص وقيدوه وسلموه إلى السفارة هناك.

ضاحي خلفان يفتح النار على قطر
وخرج ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، عن صمته، حيث أعاد نشر تغريدة "الهيل" التي يتحدث فيها عن طريقة اختطافه التي يخطط لها نظام الحمدين القطري، وعلق عليها قائلًا:"وين خالد الهيل؟؟".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا