صفوت حجازي يرفض مرافعة دفاعه بـ"أحداث مسجد الاستقامة".. والمحكمة ترد

صفوت حجازي
صفوت حجازي
Advertisements

بدأت منذ قليل محكمة جنايات الجيزة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، مرافعة الدفاع لإعادة محاكمة محمد بديع مرشد الإخوان و7 آخرين  في أحداث مسجد الاستقامة.

 

وأمر المستشار معتز خفاجي بإخراج المتهمين محمد بديع وصفوت حجازي من قفص الاتهام لسماع مرافعة الدفاع عنهم، وعندما استعد المحامي محمد الدماطي للمرافعة رفض المتهم صفوت حجازي أن يترافع عنه أحد موجهًا حديثه للمحكمة قائلًا: "أرفض أن يترافع عني أحد دون أن يسمع مني أولًا.

 

وقرر رئيس المحكمة المستشار معتز خفاجي، رفع الجلسة ليتمكن الدفاع من الحديث مع صفوت حجازي.

 

تعقد الجلسة برئاسة المستشار معتز خفاجي وعضوية المستشارين سامح سليمان ومحمد عمار وسكرتارية سيد حجاج ومحمد السعيد.

 

وكانت محكمة النقض، قد قبلت الطعن المقدم من المرشد العام لجماعة الإخوان الإرهابية، محمد بديع ومحمد البلتاجي وصفوت حجازي والحسيني عنتر وعصام رجب ومحمد جمعة وباسم عودة، ونقض الحكم والإعادة، وعدم جواز الطعن المقدم من عصام العريان في القضية المعروفة إعلاميًا بـ"أحداث مسجد الاستقامة".

 

ووجهت النيابة، للمتهمين تهم القتل العمد، والشروع في القتل، والانضمام إلى جماعة الغرض منها تكدير الأمن والسلم العام، والإضرار العمدي بالممتلكات العامة والخاصة، ومقاومة السلطات.


شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا