"الخارجية" عن انتقاد مفوضية حقوق الإنسان لأحكام القضاء: "لن نقبل الاتهامات الجزافية"

 السفير أحمد أبو زيد
السفير أحمد أبو زيد
أعرب السفير أحمد أبو زيد، المتحدث باسم وزارة الخارجية، عن استياءه من البيان الصادر عن ميشيل باشليه، مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، بشأن الأحكام الصادرة أمس السبت عن محكمة جنايات القاهرة فيما يتعلق بقضية غرفة عمليات رابعة.

وقال "أبو زيد"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج "على مسئوليتي"، المذاع على قناة "صدى البلد"، اليوم الأحد، إنه من المؤسف أن يصدر هذا الموقف من المفوضة السامية الجديدة، حيث تعاملت بسطحية وعدم حيادية مع الأحكام القضائية.

وأضاف أن المفوض السامي لحقوق الإنسان لا يجب أبدًا أن ينصب نفسه خبيرًا قانونيًا يعلق على أحكام القضاء في الدول الأخرى، مؤكدًا أن احترام سيادة الدولة وعدم التدخل في شئونها الداخلية أحد أهم مبادئ ميثاق الأمم المتحدة.

وشدد المتحدث باسم الخارجية على أن مصر لن تقبل الاتهامات الجزافية وعدم تحري العدالة في قضية اعتصام رابعة المسلح، مشيرًا إلى أن المفوضية السامية لحقوق الإنسان تخطت الحدود الوظيفية والمهنية في تقريرها.

وأكد أن موقفها يوضح تأثرها ببعض المنظمات الحقوقية واعتمادها على أكاذيب تروجها جماعة الإخوان الإرهابية، متابعا: "هناك تجاهل لمسار القضية وما منح من حقوق للمتهمين للدفاع عن أنفسهم واللجوء للقضاء من خلال الوسائل القانونية الطبيعية".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا