Advertisements
Advertisements
Advertisements

طارق الدسوقي: القطاعات الخاصة تهدف إلى الربح ولا تهتم بالمحتوى الفني (فيديو)

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements

طالب الفنان طارق الدسوقي، مواجهة الإرهاب تطلب ضرورة الاهتمام بالأعمال الفنية الدرامية والسينمائية، لأنها تعبر عن مشاكل وهموم المواطنين، من خلال التعبير عنها بشكل حضاري وثقافي، مما يساهم في ترسيخ الهوية المصرية بما تحمله من عادات وتقاليد.

 

 وأوضح "الدسوقي"، في تصريحات خاصة لـ"الفجر الفني" أن الدراملا تمثل حائط صد منيع ضد الإرهاب من خلال الأعمال الدرامية الواضحة والصريحة، التي تنتشر في كافة أرجاء الجمهورية، مطالباً بتجديد الخطاب الثقافي مرة أخرى ومنها أيضاً الخطاب الديني، قائلاً: "ممكن الشخص يسمع الخطيب في المسجد، وعندما يخرج منه ويشاهد فيلماً أو مسلسل يقضى على ما سمعه من الخطيب، لذلك الدراما مهمة أيضاً"، لأن عليها عبء كبير وخطير يؤثر على في عقول المصريين، قائلاً: "أحنا كشعب مصري شعب عاطفي بيميل للقصة والحكاية عشان كدا بنتأثر بالحدودتة والدراما".

 

مشيراً إلى شركة صوت القاهرة للصوتيات والمرئيات، وقطاع الإنتاج في التلفزيون المصري، ومدينة الإنتاج الإعلامي من الضروري أن ينتجوا مرة أخرى حتى تعود الأعمال الدرامية كما كانت لأن هذه الشركات متوقفة ولا تعمل منذ سنوات وحتى الآن، موضحاً أن القطاعات الخاصة  تهدف إلى الربع والمكسب ولا تجعل في مقامها الأول المضمون.

 

وتطرق "الدسوقي" إلى أن الأعمال الرمضانية هذ العام، كانت جيدة وتطورت عن الأعوام السابقة بشكل واضح وملحوظ، والتي كان بها مأساة كبيرة من قبل وما ترتب عليه من ضرر الآن، وبالتالي تراجعت منظومة السلوك والقيم والأخلاق وظهرت الكثير من المفاهيم والمصطلحات المغلوطة والسلوك الشاذ الغريب عن هويتنا المصرية بكل ما تحمله من عادات وتقاليد، متمنياً أن تتحسن الدراما بشكل جيد ومقبول أكثر في الأعوام القادمة، مطالباً الفنانين المحبين للوطن أن يكونوا على قلب رجل واحد، وأن يقدموا أعمال محترمة تليق بالمهنية، والقوف ضد أي أعمال مبتذلة قد التي تنال من سلوكنا وهويتنا.



Advertisements