Advertisements
Advertisements
Advertisements

بوتفليقة يرفض أن يسمى جامع الجزائر باسمه

Advertisements
جامع الجزائر
جامع الجزائر
Advertisements

كشف وزير الشؤون الدينية والأوقاف في الجزائر محمد عيسى أن رئيس البلاد عبد العزيز بوتفليقة رفض أن يسمى جامع الجزائر الذي يقترب مشروع بنائه من الاكتمال باسمه، وأمر بنسبته إلى الجزائر.

 

وقال وزير الأوقاف الجزائري في لقاء تلفزيوني أمس: "الرئيس رفض أن ينسب المسجد إليه وأمر أن ينسب إلى الجزائر لذلك فإن عنوانه جامع الجزائر وليس جامع الجزائر الأعظم، ليؤرخ لمرحلة الاستقلال كما أرخ مسجد كتشاوة للمرحلة العثمانية".

 

وبشأن موعد الانتهاء من تشييد هذا الجامع الضخم، رجح عيسى أن يتم ذلك بحلول ديسمبر المقبل، مشددا على أنه في حال تعذر ذلك فلن يتعدى اكتمال إنجازه الثلث الأول من العام المقبل.

 

Advertisements