Advertisements
Advertisements
Advertisements

أردوغان يعلن استعداده للمصادقة على قانون فرض عقوبة الإعدام

Advertisements
الرئيس التركي
الرئيس التركي
Advertisements

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الأربعاء، استعداده للمصادقة على قانون فرض عقوبة الإعدام في حال تمريره من البرلمان التركي.

وجاءت تصريحات أردوغان، في مراسم تشييع إمرأة وطفلها الرضيع، استشهدا في هجوم لمسلحي مظمة "بي كا كا" الإرهابية.

يذكر أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، شن هجوما، في يوليو على الاتحاد الأوروبي، قائلا إن تركيا يجب أن تسير في طريقها وتعهد بإعادة عقوبة الإعدام إذا أقرها البرلمان.

وقال أردوغان أيضا إنه سيوافق "دون تردد" على عقوبة الإعدام إذا صوت البرلمان لصالح إعادتها في خطوة ستنهي فعليا مساعي تركيا للانضمام للاتحاد الأوروبي.

​وكان وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، صرح خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الألماني في نوفمبر 2016، بأن مسألة إعادة عقوبة الإعدام، الشعب وحده هو من سيتخذ القرار بشأنها.

وترفض أوروبا خطوة إعادة عقوبة الإعدام وتعتبرها مسألة فارقة في انضمام تركيا إلى الاتحاد الاوروبي.

وكان رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر أكد في تصريحات سابقة في أغسطس 2016، أنه لا يمكن أن تنضم تركيا للاتحاد الاوروبي في وضعها الحالي، وأن الوضع سيزداد صعوبة إذا أعيدت عقوبة الإعدام.

وتتعرض تركيا لانتقادات شديدة خاصة فيما يتعلق بالحريات، بعد الحملة التي شنتها عقب محاولة الانقلاب الفاشلة في منتصف يوليو الماضي.

Advertisements