الحبس عامين للمتهمين بالاعتداء على طبيب بدمياط‎

Advertisements
أصدرت محكمة جنايات دمياط حكما امس الثلاثاء بالسجن عامين مع النفاذ، على المتهمين بالاعتداء بالضرب على الطبيب وائل رضوان، و الذي يعمل بمستشفى دمياط العام، مما ادي الي إصابته بكسور في انفه ووجهه عن طريق الاعتداء عليه بعصا غليظة.

بدأت الواقعة في نهاية شهر مايو الماضي، حيث قام اهالي مريضة تتلقي العلاج بمستشفي دمياط العام بالاعتداء بالضرب علي الطبيب الشاب مما أدى إلى كسر في أنفه وإصابته بكدمات متفرقة وشرخ في الجمجمة، واستخدم أحدهم عصا غليظة، وضربه ضربات متتالية على رأسه، الأمر الذي أفقده الاتزان وعلي الفور قامت نقابة أطباء دمياط  بتحرير محضر شرطة ضد الجناة وتم التحقيق به في سرايا النيابة والذي استغرق قرابة 5 ساعات  وتم توجيه الاتهام  للمعتدين ومن ثم تم متابعة القضية ومداولة الجلسات في 5 يونيو الحالي وايضا جلسة بتاريخ 12 يونيو، بحضور اعضاء النقابة والمستشار القانوني للنقابة وتم حجز الدعوى للحكم والذى صدر حضوريا علي المتهمين بالحبس عامين مع الشغل والنفاذ.