Advertisements

عاجل.. إصابة 4 جنود إسرائيليين إثر تفجير عبوة ناسفة جنوب غزة

الجيش الإسرائيلي - أرشيفية
الجيش الإسرائيلي - أرشيفية

أكد جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، إصابة 4 جنود إحداها خطيرة، بين جنود دورية إسرائيلية جراء انفجار عبوة ناسفة في منطقة "العين الثالثة"، الواقعة ضمن ما يسمى "المجلس الاقليمي أشكول" شرق غزة.

وأفادت صحيفة "يدعوت أحرونوت" العبرية، بأن "الانفجار استهدف وحدة هندسة إسرائيلية متخصصة كانت تمارس مهامها على الحدود الشرقية لمدينة خانيونس جنوب قطاع غزة".

واعترف الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي بتغريدة على موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، بوقوع الهجوم، قائلاً: إن "عبوة ناسفة استهدفت قوة تابعة للجيش الإسرائيلي على الحدود مع قطاع غزة".

وقال موقع “"ديبكا" العبري، "انفجرت عبوة ناسفة اليوم السبت، ضد قوة راجلة من الجيش الإسرائيلي بالقرب من السور الأمني في جنوب قطاع غزة، ومن ثم ردت مدفعية الجيش بإطلاق قذائف على مواقع تابعة لحماس في خان يونس".

وذكرت مصادر محلية في قطاع غزة، أن مروحية إسرائيلية شوهدت وهي تهبط في موقع "كيسوفيم" العسكري لنقل المصابين جراء الانفجار، بالإضافة إلى وصول تعزيزات من الجيش الإسرائيلي إلى منطقة الحدث".

وأطلقت مدفعية الاحتلال الإسرائيلي عقب الانفجار، قذائفها تجاه مرصد للمقاومة الفلسطينية شرقي مدينة خانيونس، حسبما أفاد به ناشطون.

وأكد ذلك الناطق باسم جيش الاحتلال في تغريدة أخرى قال فيها: "ردًا على تفجير عبوة ناسفة ضد قوة عسكرية قرب الجدار الأمني قصفت دبابة عسكرية موقع مراقبة جنوب قطاع غزة".

وتداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، صوراً ومقاطع فيديو قالوا إنها من موقع الانفجار، وتظهر النيران تشتعل في دورية في إحداها، وفي الأخرى يظهر طاقم أمني وطبي وسيارات إسعاف في المنطقة، بحسب الناشطين.

ويجري الاحتلال الإسرائيلي، إجراءات أمنية مشددة على حدوده مع قطاع غزة، من خلال تركيب كاميرات المراقبة ووضع كثبان وسواتر ترابية وأسلاك شائكة إلكترونية، وذلك بهدف حماية الحدود من أي أعمال مقاومة فلسطينية.