المقاومة الإيرانية تقيم مراسم تضامنيه مع ضحايا الزلزال في إيران وتدعم للالتحام لإسقاط الملالي "فيديو"

مريم رجوي
مريم رجوي
Advertisements

أقامت المقاومة الإيرانية، مراسم تضامنية مع ضحايا الزلزال في إيران، والذي خلف آلاف القتلى والجرحى، وآلاف النازحين، ومئات من القرى المدمرة، وجاءت تلك المراسم في العاصمة الآلبانية تيرانا، بحضور مريم رجوي رئيسة الجمهورية للمقاومة، وبمشاركة أعضاء وكوادر مجاهدي خلق.

وأبدت مريم رجوي، زعيمة المقاومة الإيرانية، تعاطفها مع المواطنين المنكوبين بالزلزال في غربي البلاد، وأكدت قائلة: "اجتمعنا لنؤكد مرة أخرى أن في هذا الخراب، الذي تسكنه دولة الكبت والفساد وزعزعة الأمن والفقر المتمثلة بنظام ولاية الفقيه المشؤوم، ليس هناك طريق إنقاذ بل الطريق الوحيد للإنقاذ هو إسقاط نظام ولاية الفقيه".

وحثت "رجوي"، من المواطنين المسارعة في مساعدة وإغاثة المنكوبين، لا سيما الذين يعانون من عدم وجود مأوى لهم، داعية جموع الشعب الإيراني إلى الإنتفاضة من أجل إسقاط النظام الإيراني المجرم، مؤكدة على ضرورة دعم الموطنين بعضهم البعض، لتقوية أواصر العلاقات بين جميع مكونات المجتمع الإيراني.