Advertisements
Advertisements
Advertisements

محافظ أسوان يدعو للمشاركة في تطوير وتجميل الأماكن السياحية (فيديو وصور)

Advertisements
بوابة الفجر
Advertisements
افتتح اللواء مجدي حجازي، محافظ أسوان، اليوم الأربعاء، فعاليات منتدى آليات مبتكرة لجذب قطاع جديد من السياح إلى أسوان والذى يقام تحت عنوان "السياحة الرياضية والعلاجية بأسوان" بحضور أنا بيفوس خبيرة الوكالة الألمانية للتعاون الدولى وسطوحى مصطفى رئيس جمعية المستثمرين بأسوان، بجانب لفيف من الخبراء وممثلى الكيانات والشركات السياحية.
 
وفى كلمته وجه اللواء مجدي حجازي، الدعوة للكيانات والشركات السياحية للمشاركة الجادة والتعاون مع المحافظة لتطوير وتجميل أي منطقة بها مركز ومقصد للسائحين مع إمكانية التنسيق أيضاً لتنظيم اجتماعات ودورات توعية لرفع مستوى الوعى لدى العاملين فى هذا القطاع الحيوى من أجل إظهار المنتج السياحي بالصورة المشرفة التى تليق بأسوان بشكل خاص ومصر بشكل عام، بالإضافة إلى أنه سيحقق عوائد كثيرة لصناعة السياحة.
 
 وأكد على أن مكتبه مفتوح ويده ممدوة لكافة الأراء والمقترحات الجادة لتنفيذ ذلك وهو الذى يحتاج إلى جهود ذاتية مكثفة سواء بتقديم الأفكار أو المساهمة المالية لتحقيقها على أرض الواقع وبدعم كبير من المحافظة، علاوة على إبراز الرعاة والداعمين لهذه المبادرات بكافة الوسائل الإعلانية والإعلامية.

وطالب بضرورة عدم الخلط بين صناعة إنتاج المنتج السياحي من جانب وبين صناعة التسويق السياحي من جانب آخر، حيث أن كلاً منهما يحتاج إلى جهود مضاعفة بتفانى وتخطيط مدروس يحقق ذلك المردود الإيجابى على المدى القريب أو البعيد لاستثمار مقومات وإمكانيات أسوان سواء من طبيعة ساحرة أو طقس مشمس أو آثار خالدة، بجانب مناطق الاستشفاء والاستجمام البيئي.

 ولفت إلى أن المحافظة من جانبها وضعت ضمن أولوياتها العمل على تشجيع السياحات الرياضية والمؤتمرات والمهرجانات والأسر والمجموعات، كما أنهم على استعداد للتعاون والتنسيق مع شركائنا من الكيانات السياحية لدعم أي أنشطة أو آليات مبتكرة يقترحها هذا المنتدى السياحي لجذب المزيد من الحركة السياحية، بالإضافة إلى إدراج هذه المقترحات ضمن المخطط الاستراتيجى المستقبلى (أسوان 2052)، فضلاً عن التعاون فى تقديم المزايا والتسهيلات لإقامة أى مهرجانات أو أحداث رياضية فى هذا الإطار بما يعود بالنفع لصالح صناعة السياحة من أجل رفع المستوى المعيشى وزيادة فرص العمل وتقليل معدلات البطالة بين الشباب الأسواني.

ومن جانبها أكدت خبيرة الوكالة الألمانية للتعاون الدولى أنا بيفوس، على أن أسوان من المحافظات الداعمة لمشروعات الوكالة حيث جاري تنفيذ عدد 2 مشروع على أرضها منها مشروع دعم تشغيل الشباب والذى بصدده يتم تنظيم هذا المنتدى للمرة الخامسة من أجل الوصول إلى آليات مبتكرة لجذب قطاع جديد من السياح إلى أسوان.
 
وأوضحت بأن هذا المشروع يتم بدعم من محافظ أسوان ومن خلال التعاون مع جمعية المستثمرين وجامعة أسوان ومديرية القوى العاملة حيث تم من أجل ذلك تطبيق نموذج للمراصد الموسمية لسوق العمل والمنفذة فى مدينتى 6 أكتوبر والعاشر من رمضان بجانب أسوان.

 وأشارت أنا بيفوسن إلى أن أحد نتائج هذه المراصد هو تنظيم هذا المنتدى والذى يركز فى أنشطته على ريادة الأعمال والإبتكار عبر وسائل الإنترنت والكمبيوتر مع إعداد برامج لتشغيل الأناث الذين فقدوا وظائفهم  فى القطاع السياحى من قبل.

 وألمحت خبيرة الوكالة الألمانية للتعاون الدولى إلى أن المشروع الآخر هو التعليم المزدوج والذى يتم تطبيقه فى قطاع التعليم الفنى بهدف زيادة أعداد الطلاب الدارسين للوفاء بما يدعم العملية التعليمية ويربطها بمتطلبات سوق العمل، وبالتالى خلق فرص عمل جديدة للشباب وخاصة أن المحافظة تزخر بالعديد من المنشآت الحكومية المساهمة فى ذلك.
Advertisements