Advertisements

هذا ما دار في اجتماع ولي العهد مع الرئيس الفرنسي

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع
عقد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد السعودي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع اجتماعا مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون فور وصوله الرياض في زيارة للسعودية.

وفي التفاصيل، استعرض ولي العهد خلال الاجتماع العلاقات السعودية الفرنسية، والشراكة الإستراتيجية القائمة بين البلدين، وبحث الفرص لمواصلة تطوير التعاون الثنائي ضمن رؤية المملكة العربية السعودية 2030.

وبحث الاجتماع مستجدات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط، والجهود المبذولة من أجل أمن واستقرار المنطقة، بما فيها التنسيق المشترك تجاه مكافحة الإرهاب.

ومن ناحية أخرى، عبّر الرئيس الفرنسي عن استنكار بلاده لاستهداف ميليشيا الحوثي الانقلابية مدينة الرياض بصاروخ باليستي، مؤكدًا وقوف فرنسا وتضامنها مع المملكة.

وحضر الاجتماع الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان محافظ الهيئة الملكية لمحافظة العلا، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان، ووزير الخارجية عادل بن أحمد الجبير، والمستشار بالأمانة العامة لمجلس الوزراء ياسر الرميان والمستشار بالديوان الملكي فهد تونسي.