Advertisements

تفسير قول النبي "النساء ناقصات عقل ودين"

ناقص عقل ودين - أرشيفية
ناقص عقل ودين - أرشيفية
بعد سؤال الرسول الكريم عن قوله ناقصات عقل ودين قال:

نقصان العقل: 
أي أنّ المرأة كثيراً ما يُصيبها النّسيان، ويصعب عليها تذكّر بعضاً من الأمورِ التي تمرّ بها في حياتِها، ولذلك تحتاج المرأة إلى من يُذكرها ما مرّ بها سابقاً، وما فاتها تذكره من أحداث، ولذلك كانت شهادة امرأتين تُعادل شهادة رجل واحد؛ ذلك أنّ المرأة الأولى تُذكِّر الثانية، فالمرأة معروفٌ عنها بقلةِ ضبطها، وهذا هو المقصود من قول رسول الله -عليه الصّلاة والسّلام- بنقصان العقل.

نقصان الدين: 
قصد رسول الله -عليه الصّلاة والسّلام- بنقصان الدين أنّ المرأة تمكث الأيام والليالي دون صلاة أو صوم في شهر رمضان؛ بسببِ الحيضِ أو النفاسِ الذي يُصيبُ المرأةَ، فيفوتها أجرُ هذه الأيام وثوابها، في الوقت الذي يُكثرُ فيه الرجل من العبادة في هذه الأيام، فهي مُقارنةً مع الرجل تنقص عنه في الأجر.