Advertisements
Advertisements
Advertisements

باكستان تكشف عن حجم خسائرها بسبب الإرهاب

Advertisements
باكستان - ارشيفية
باكستان - ارشيفية
Advertisements

كشفت دراسة للمصرف المركزي الباكستاني أن مشاركة إسلام آباد في الحرب على الإرهاب كلفتها 118 مليار دولار، خلال 14 عاما، أي ما يعادل أكثر من ثلث الناتج المحلي الإجمالي للبلاد.

وقال بنك دولة باكستان في تقريره السنوي، إن أعمال عنف المتطرفين كلفت البلاد خسائر مباشرة وغير مباشرة تقدر بـ118.3 مليار دولار، بين العامين 2002 و2016.

وذكرت المؤسسة في تقريرها أن "النمو الاقتصادي وكذلك تنمية القطاع الاجتماعي تضررا بقسوة من الحوادث المرتبطة بالإرهاب".

ويرى البنك المركزي أنه إلى جانب المعاناة، التي لا توصف، والقتلى والجرحى والنازحين بسبب العنف، أدت الحرب إلى فرار المستثمرين الأجانب وعرقلة الاستثمار المحلي وتجميد الصادرات وتباطؤ التجارة.

Advertisements