ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
menuالرئيسية

هل تعلم ماذا كان يسمى شهر شوال قبل الإسلام؟

الإثنين 11/يوليه/2016 - 05:45 م
هل تعلم ماذا كان يسمى شهر شوال قبل الإسلام؟
شوال
 
شهر شوال من الأشهر العربية أو الهجرية التي اعتمد عليها العرب قديماً في التقويم ومعرفة الأوقات، وقد جاءت هذه الأشهر اعتماداً على دورة القمر والمراحل التي يمر بها، وقد تم إطلاق كل اسمٍ بناءً على سببٍ معينٍ، وقد ظهر هذا التقويم بدايةً في عهد الخليفة عمر الخطاب رضي الله عنه كتقويمٍ منظّمٍ، على الرغم من استخدامه قبل الإسلام أيام الجاهلية.

تسمية شهر شوال قبل الإسلام 
لقد كان يطلَق على شهر شوال اسم "واغل" قديماً، ثم اجتمعت العرب لتتفق على تسميةٍ محددةٍ للأشهر، وكان ذلك قبل بعثة النبي صلى الله عليه وسلم بمئة ٍوخمسين عاماً تقريباً، حيث كانت تُطلَق أسماءً مختلفةً على هذه الأشهر من دون اتفاق وكل قبيلةٍ تطلق اسماً حسب رغبتها، فتم اختيار اسم شوال.

لقد سمي شهر شوال بهذا الاسم لأن الإبل تتشوَّل لبنها أي ترفعه، وتجففه، فتصبح غير قادرة على العطاء؛ لسببين اعتقدهما العلماء، وهما: الاستعداد للإخصاب فلا تسمح للبعير أن تطؤها، أما السبب الآخر فهو جفاف الزرع.

كانت العرب قديماً تكره أن تتزوج في شهر شوال؛ بسبب جفاف لبن الإبل فتخاف من هذا الشهر وتظنه غير جيدٍ وقليل الخصوبة، ولكن عندما بعث الله تعالى النبي صلى الله عليه وسلم نفى ما يفكر به العرب وتزوج السيدة عائشة رضي الله عنها في هذا الشهر. كما أنه تم في هذا الشهر عدة غزواتٍ منها: غزوة بني سليم بالكدر، وغزوة بني القينقاع، وغزوة أحد، وغيرها من الأحداث المهمة.

شهر شوال من الأشهر التي اختصها الله تعالى بعبادةٍ خاصةٍ وهي صوم ستة أيام منه ليأخذ الأجر والثواب الكبير، فهي سنةً ثابتةً ومؤكدة، عن النبي صلى الله عليه وسلم: ((من صامَ رمضانَ، ثم أتبعهُ بستٍ من شوالَ، فذلك صيامُ الدهرِ)). من صام هذه الأيام الست من شوال سواء كان بالتتابع أو بالتفرّق، فإن الله تعالى يعادل له أجر صيام سنة كاملة، وذلك طبعاً بعد صيام رمضان كاملاً، حيث يعادل صيام شهر رمضان عشرة أشهرٍ، وصيام الستة أيام من شهر شوال يعادل صيام شهرين، وهكذا يصبح المجموع اثني عشر شهراً.

ويسد صيام الستة أيام من شهر شوال النقص والتقصير الذي قد يحصل من المسلم في شهر رمضان، ويعتبر تطبيقاً لسنة أشرف الخلق سيدنا محمد صلى الله عليه وسلّم وهذه دلالةٌ على محبته، كما أنه يعتبر دلالةٌ على قبول الله تعالى لصيام شهر رمضان، فعندما يقبل الله تعالى الطاعة من عبده يوفقه إلى العبادات الأخرى والله أعلم.
تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
هل تتوقع نجاح منظومة التعليم الجديدة؟
الدوري السعودي للمحترفين
الشباب
x
17:30
الفتح
التعاون
x
17:45
الاتحاد
الهلال
x
19:20
الباطن
الدوري الأوروبي
باوك سالونيكا - اليونان
x
18:55
تشيلسي - إنجلترا
آرسنال - إنجلترا
x
21:00
فورسكلا بولتافا - أوكرانيا
أف 91 ديديلانجي - لوكسمبرج
x
21:00
ميلان - إيطاليا
أوليمبياكوس - اليونان
x
21:00
ريال بيتيس - أسبانيا



خدمات
اسعار العملات
  • دولار

    17.8 ج.م

  • يورو

    20.4722 ج.م

  • ر.س

    4.7469 ج.م

  • د.ا

    2.367 ج.م

  • د.ك

    58.9209 ج.م

اوقات الصلاة
  • فجر

    3:19 ص

  • ظهر

    12:01 م

  • عصر

    3:37 م

  • مغرب

    6:59 م

  • عشاء

    8:30 م

الطقس
9/20/2018 7:00:09 PM