ADVERTISEMENT
ADVERTISEMENT
menuالرئيسية

تفسير قوله تعالى :" وعهدنا إلى إبراهيم وإسماعيل "

الخميس 28/أبريل/2016 - 02:44 م
تفسير قوله تعالى : وعهدنا إلى إبراهيم وإسماعيل
 
( وعهدنا إلى إبراهيم وإسماعيل أن طهرا بيتي للطائفين والعاكفين والركع السجود وإذ قال إبراهيم رب اجعل هذا بلدا آمنا وارزق أهله من الثمرات من آمن منهم بالله واليوم الآخر قال ومن كفر فأمتعه قليلا ثم أضطره إلى عذاب النار وبئس المصير ( 126 ) ( 125 ) ( وإذ يرفع إبراهيم القواعد من البيت وإسماعيل ربنا تقبل منا إنك أنت السميع العليم ( 127 ) ربنا واجعلنا مسلمين لك ومن ذريتنا أمة مسلمة لك وأرنا مناسكنا وتب علينا إنك أنت التواب الرحيم ( 128 ) ) 

 
قال الحسن البصري : قوله : ( وعهدنا إلى إبراهيم وإسماعيل ) قال : أمرهما الله أن يطهراه من الأذى والنجس ولا يصيبه من ذلك شيء . 

وقال ابن جريج : قلت لعطاء : ما عهده ؟ قال : أمره . 

وقال عبد الرحمن بن زيد بن أسلم : ( وعهدنا إلى إبراهيم ) أي : أمرناه . كذا قال . والظاهر أن هذا الحرف إنما عدي بإلى ، لأنه في معنى تقدمنا وأوحينا . 

وقال سعيد بن جبير ، عن ابن عباس ، قوله : ( أن طهرا بيتي للطائفين والعاكفين ) قال : من الأوثان . 

وقال مجاهد وسعيد بن جبير : ( طهرا بيتي للطائفين ) إن ذلك من الأوثان والرفث وقول الزور والرجس .
 

تعليقات Facebook تعليقات بوابة الفجر
هل شاركت فى مبادرة 100 مليون صحة؟
الدوري الإنجليزي الممتاز
واتفورد
-
x
20:45
-
ساوثهامتون
توتنهام هوتسبير
-
x
20:45
-
برايتون
دوري أبطال آسيا
الزوراء - العراق
-
x
17:00
-
النصر - السعودية
الهلال - السعودية
-
x
17:00
-
استقلال طهران - إيران
ذوب آهن اصفهان - إيران
-
x
17:30
-
الوصل - الإمارات
العين - الإمارات
-
x
18:00
-
الدحيل - قطر
الدوري الإسباني
ديبورتيفو ألافيس
-
x
21:30
-
برشلونة
الدوري المصري
بيراميدز
-
x
20:00
-
الزمالك
كأس الكونفيدرالية الأفريقية
الهلال - السودان
-
x
18:00
-
النجم الساحلي - تونس
كأس ألمانيا
هامبورج
-
x
20:45
-
لايبزيج